الأحد، 3 يناير 2016

هنا يرقد نابوليون

إذا كنت تخطط لزيارة باريس مدينة النور فلا بد أن تضع في قائمة الأماكن التي يتوجب عليك زيارتها مدفن نابوليون بونابرت إمبراطور فرنسا و أحد أكثر القادة العسكريين و السياسيين شهرة و إثارة للجدل في التاريخ .

توفي نابوليون في منفاه في جزيرة سانت هيلينا في المحيط الهادي عام 1821 بعد حياة حافلة بالانتصارات و الانكسارات على حد سواء ، و رغم أن نابوليون كان قد أوصى أن يدفن في باريس على ضفاف السين إلا أن سجانيه البريطانيين قرروا دفنه في الجزيرة حيث بقيت رفات نابوليون ترقد هناك في منطقة تدعى ’’وادي الصفصاف’’ حتى حصل الملك لويس فيليب على إذن لنقلها إلى فرنسا في العام 1840 حيث أقيمت جنازة رسمية للإمبراطورالراحل تليق بتاريخه عبرت جادة الشانزلزيه وسط مظاهر الحداد و الحزن .

اليوم يرقد نابوليون في ضريح من تصميم المعماري الفرنسي لويس فيسكونتي و قد أتم بناءه عام 1861 و هو ملحق بمجمع ليزانفاليد الذي يحتوي على متاحف و نصب تذكارية تخلد التاريخ العسكري الفرنسي بالاضافة إلى قبور عدد من الأبطال العسكريين الفرنسيين ، كما دفن إلى جوار نابوليون ابنه نابوليون الثاني .





شاهد أيضاً :

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق