الاثنين، 20 مارس 2017

القصة الحقيقية لفيلم "صوت الموسيقى"


في عام 1965 قدمت هوليوود فيلم "صوت الموسيقى" المأخوذ عن مسرحية موسيقية بنفس العنوان قدمت على مسارح برودواي عام 1959، الفيلم الذي لعبت بطولته النجمة جولي آندروز حقق نجاحاً منقطع النظير جعل منه واحداً من كلاسيكيات هوليوود الخالدة.

تدور قصة الفيلم حول مربية تتولى مهمة رعاية أطفال ضابط نمساوي أرمل، و مع الوقت تنشأ علاقة صداقة و حب بين المربية و الأطفال كما تنشأ في الوقت عينه علاقة حب بينها و بين الأب، و بسبب حبها للموسيقى تقوم المربية بتعليم الأطفال الغناء و يشكلون معاً فريقاً غنائياً، و مع ضم النمسا إلى الرايخ الألماني عام 1938 على يد النازيين، يتم الطلب من الوالد الالتحاق بالجيش الألماني لكنه يفضل الفرار مع أسرته إلى سويسرا.

ما لا يعلمه كثيرون من محبي هذا الفيلم أن قصته االرومانسية التي سحرت لب الملايين مأخوذة عن قصة حقيقية هي قصة ماريا أوغوستا فون تراب المولودة عام 1905 و التي دخلت منزل ضابط البحرية الأرمل جورج فون تراب عام 1926 لتعليم أحد أبناءه السبعة، لكن ماريا أحبت الأطفال كثيراً و بدأت تقوم برعياتهم و في العام التالي 1927 تزوجت من الوالد الذي كان يكبرها بـ 25 عاماً رغم أنها لم تحبه لكنها تزوجته  بسبب حبها للأطفال كما كتبت لاحقاً في مذكراتها.

أنجبت ماريا ثلاثة أطفال من جورج، كما شكلت مع أطفاله السبعة فريقاً غنائياً حقق نجاحاً كبيراً في النمسا في الثلاثينات حيث أقاموا العديد من الحفلات الموسيقية في العاصمة فيينا، و بعد توحيد المانيا و النمسا تحت راية الرايخ الألماني الثالث عام 1938 بدأت عائلة تراب تشكو من صعوبة الحياة في النمسا خاصة بعد أن تم استدعاء الوالد للالتحاق بالبحرية الألمانية، ففرت الأسرة إلى إيطاليا و منها إلى الولايات المتحدة حيث بدأت الفرقة بالعمل هناك، و في عام 1949 أصدرت ماريا كتابها "حكاية مغني عائلة تراب" و الذي اقتبست عنه قصة الفيلم مع إجراء العديد من الإضافات الدرامية عليها.


 ماريا فون تراب قامت بدورها جولي آندروز في الفيلم

الكابتن جورج تراب قام بدوره في الفيلم الممثل الكندي كريستوفر بلامر   

 عائلة تراب الحقيقية 

عائلة تراب كما ظهرت في الفيلم الذي تم إنتاجه عام 1965


فيديو نادر يجمع جولي أندروز و ماريا فون تراب 

شاهد أيضاً :

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق